Gazi Hastanesi - Genel Cerrahi

تمّ تجهيز قسم الجّراحة العامّة في مستشفى غازي الخّاصة بهدف فحص وتشخيص ومعالجة المرضى. يعمل هذا القسم 24 ساعة يوميّا على مدار الاسبوع لاستقبال المرضى سريرياً واستقبال الحالات الطّارئة.

هدف هذا القسم هو الوصل إلى تقديم جميع الخدمات بكفاءة عالية وحرفية وبوجه مبتسم. في هذا القسم يتم إجراء الأعمال الجّراحيّة الصّغيرة (العمليّات الجّراحية بدون وجود دماء) وجراحات حالات الطّوارئ بكفاءة عالية ليصبح القسم واحداً من أهم مراكز الجّذب العلاجية في اسطنبول.

أصبح القسم يتناول العديد من العمليّات المختلفة مثل الجّراحات البسيطة وجراحات الحالات الطّارئة وجراحات الغدد (جراحة الثّدي و الغدّة الدّرقيّة و غدّة أعلى الكلى) وجراحات جهاز الهضم و جراحت الكبد والبنكرياس (الكبد، البنكرياس، القنوات الصّفراويّة) وذلك بسبب تنّوع الخبرات وتعدّدها في هذا القسم. إضافةً إلى ذلك يعتبر القسم مركزاً رائدا في مجال عمليّات الفتق الجّراحية مع استخدام طرق العلاج العصرية هي العمليّات الخالية من الدّم بشكل كثير في السّنوات القليلة الماضية.

ويتم في هذا القسم أيضاً إجراء العمليّات المرتبطة بعلاج أمراض القولون والأمعاء الغليظة بأحدث التّقنيّات. وفي هذا القسم يتم علاج الأمراض الشّرجية المنتشرة بشكل كبير بين النّاس مثل البواسير و النّواسير والتي تسبّب إزاعاجات وآلام كبيرة.

يتم إجراء جميع أنواع الفحوصات الإشعاعيّة في مستشفى غازي الخاصّة (الرّنين المغناطيسي و الموجات فوق الصّوتيّة و التّصوير المقطعي و الرّنين المغناطيسي الّذي لا يترك آثار جانبيّة) إضافةً إلى عمليّات التّنظير وأخذ العيّنات من الجّلد والخزعات بواسطة مختصّين وذلك بهدف الحصول على معلومات دقيقة وصحيحة عن حالات المرضى للتّمكن من تقديم العلاج الصّحيح.

مجموعة الأمراض الّتي يختص قسم الجّراحة العامّة بإجراء الفحوص والعلاج عليها هي كالتّالي.

  • أمراض الغدّة الدّرقيّة (تضخّم الغدّة، فرط في عمل الغدّة)
  • سرطان الثّدي وأمراض الثّدي الحميدة
  • سرطان المجاري الهضمية والأمراض الحميدة
  • سرطان المعدة
  • جراحة الأمعاء الدّقيقة، انسداد الأمعاء
  • أورام القولون ، أمراض إلتهاب القولون
  • الأمراض الشّرجيّة: الأورام، البواسير الشّرجية، النّواسير
  • أورام الكبد الحميدة والخبيثة والخرّاجات
  • اليرقان الإنسدادي
  • الحصى في القنوات الصّفراويّة
  • أكياس و أورام البنكرياس
  • التهاب البنكرياس المزمن والحاد
  • جراحة أمراض الطّحال
  • جراحة الفتوق في جدار البطن والفتوق النّاتجة عن العمليّات الجّراحية
  • عدوى الأنسجة
  • الجّراحة في حالات الطّوارئ.

للوصول إلى النّتائج المرجوّة، تمّ تزويد غرف العمليّات بأحدث المعدّات وإقامة علاقة وثيقة بين غرفة العمليّات وباقي الأقسام الأخرى. كما وتساهم عمليّات المراقبة الشّديد على تحسّن حالة المرضى في غرف العناية المركّزة. ولزيادة فاعلية الكوادر الطّبيّة لدينا تمّ التّزود بفريق خاص من المختّصيّن لمراقبة النّظام الغذائي لدى المرضى.

مازالت مستشفى غازي الخاصّة تواصل تقديم خدماتها مع كل هذه الميّزات والمقاييس الموجوة في قسم الجّراحة العامّة بشكل حرفي ومهني.

يمكنكم الحصول على موعد و التّواصل مع جميع الأطّباء لدينا ومن جميع الأقسام في مستشفى غازي الخاصّة بالإتصال على الرّقم 0212651819.

ما هو تنظير القولون؟

هي طريقة آمنة وفعّالة يتم فيها إدخال أداة دقيقة داخل الأمعاء الغليظة لتوفّر الرّؤية والقيام بالعلاج. سماكة جهاز التّنظير أقل من سماكة إصبع الإنسان. يستخدم تنظير القولون لتشخيص أمراض الأمعاء الغليظة ولأخذ الخزعات إضافة إلى استئصال الأورام.

من هم الأشخاص الّذين يحتاجون لإجراء تنظير القولون؟

قد تشير بعض الأعراض مثل التّغيّر في فترات التّغوط أو خروج نزيف مع الفضلات إلى وجود مشاكل في الأمعاء الغليظّة وينصح وقتها بإجراء التنظير. وفي نفس الوقت يجب إجراء تنظير القولون في حالات:

  • وجود آلام غير مبرّرة في منطقة البطن
  • السّيطرة على التهابات الأمعاء (التهاب القولون، مرض كرون، الإلتهاب التّقرّحي)
  • الإشتباه بوجود أورام الباريوم في الأمعاء الغليظة
  • التّأكّد من وجود نزيف مع الفضلات
  • وجود اسهال غير مبرّر مع عدم الإنتظام بفترات التّغوط
  • وجود أمراض سابقة في منطقة القولون
  • أو وجود حالات سابقة في اسرة المريض تمّت معالجتها بتنظير القولون.

 

 المعلومّات الضّروريّة الّتي يجب على المريض تقديمها للطّبيب قبل إجراء تنظير القولون

هل تتناول أدوية تمييع الدّم / تناول أدوية الأسبرين والأدوية المشابهة (الفولتارين، أبراناكس، ابوفين، نابروسين وما إلى ذلك)؟

هل لديك مشكلة صحية تتطلب استخدام المضادات الحيوية؟

هل تعاني من نزيف؟ هل تعاني من نزيف الأنف أو بعض أنواع النّزيف بعد حادثة تعرّضت لها؟

هل تعاني من مرض السّكري/ مرض قلبي / مرض عصبي؟ هل أنتِ حامل؟

كيف يجب أن يكون الإعداد لتنظير القولون؟

يجب أن لاتتناول الطّعام في يوم إجراء الفحص. في حال كنت تتناول أدوية أمراض القلب أو ضغط الدّم أو أمراض الغدد فيجب عليك تناولهم مع كمّيّة قليلة جدّاً من المياه.

 الحالات الخّاصّة / استخدام العلاج

  •  يجب إبلاغ الطّبيب في حال كان المريض يستخدم أدوية لأمراض القلب أو الكبد أو الأمراض التّحسّسية أو في حال كانت المريضة حامل.
  • كما ويجب على المرضى الّذين يقومون باستخدام الأنسولين استشارة طبيب التّغذية لضبط جرعة الدّواء في يوم العلاج. يمكن للمرضى إحضار أدويتهم إلى وحدة التّنظير وتناول الأدوية بعد إجراء عمليّة التّنظير.
  • يجب على المرضى الّذين يتناولون أدوية تمييع الدّم (كومادين، ديبيريدامول وما إلى ذلك) العودة إلى أطبّائهم المسؤولين عنهم لضبط الأدوية بعد التّبليغ عن الرّغبة بإجراء تنظير القولون.
  • يجب إيقاف تناول أدوية الأسبرين ومضادّات الإلتهاب قبل اسبوع واحدعلى الأقل من إجراء تنظير القولون.
  • يجب إيقاف تناول الأطعمة الليفيّة والأطعمة الليفيّة الجّاهزة والأطعمة الّتي تحتوي على مركّب الحديد قبل اسبوع واحد على الأقل من إجراء تنظير القولون.
  • إضافة إلى المذكور في الأعلى وفي حال كان المريض ملزماً بتناول أدوية من نوع آخر أو المضادّات الحيويّة، يجب على المريض إبلاغ الطّبيب المسؤول أثناء القيام بأخذ الموعد.
  • قبل إيقاف الأدوية من قِبل المريض الّذي سيقوم بإجراء تنظير القولون يجب عليه أوّلاً إبلاغ طبيبه الخاص المسؤول عنه.

 تجهيز الأمعاء

يجب القيام بعمليّة تنظيف الأمعاء قبل القيام بتنظير القولون. من شروط القيام بالتّحليل والتّطبيق الصّحيح على السّطح الدّاخلي للأمعاء الغليظّة هو تنظيف الأمعاء بشكل جيّد. ولهذا السّبب يقوم الطّبيب بمنع المريض من تناول الأطعمة الليفيّة قبل يومين من إجراء التّنظير. إضافة إلى ذلك يقوم الطّبيب بتقديم محلول مطهّر يتم تناوله من الفم ويهدف لتنظيف الأمعاء بوقت قصير. وخلال هذه الفترة يجب شرب المياه بكمّيات كبيرة وذلك لتعويض خسارة المياه الكبيرة الّتي سوف تحدث. (سيقوم الطّبيب بالشّرح تفصيليّاً عن عمليّة تنظيف الأمعاء).

كيف تتم عمليّة تنظير القولون؟

في وحدة التّنظير ستقوزم الممرضة المسؤولة بقياس ضربات القلب وضغط الدّم. تقوم الممرّضة بادخال مسكّنات الالم والمهدّئات عبر سيروم يتم إدخاله في الأوعية الدّمويّة.

يتم وضع المريض بعد ذلك على نقّالة على طرفه الأيسر مع سحب القدمين باتّجاه البطن لتسهيل إجراء عمليّة التّنظير. يتم استخدام مخدر موضعي أثناء التّطبيق. لن يستمع المريض أو يتذكر أي شيء من العمليّة. يقوم الطّبيب المسؤول بفحص المنطقة الشّرجية في بداية الأمر. كما ويقوم بفحص وتقييم المنطقة العلوية من الأمعاء الغليظة بواسطة اصابعه بعد إرتداء الققّازات المخصّصة. يتم بعد ذلك استخدام جهاز التّنظير من المنطقة الشّرجية لبدء العمليّة. لإجراء العمليّة بالشّكل المناسب يجب استخدام الهواء لتوسعة الأمعاء الغليظة. تستمر العمليّة حتّى الوصول إلى منطقة اتّصال الأمعاء الغليظة بالأمعاء الدّقيقة. وبهذا الشّكل يتم فحص جميع مناطق الأمعاء الغليظة ( القولون والمستقيم). خلال العمليّة من الممكن أن يتم أخذ الخزعات الضّروريّة (أنسجة) واستئصال الأورام في حال وجودها (الأورام الحميدة الموجودة على الجّدار الدّاخلي للأمعاء الغليظة).

تستغرق العمليّة عادةً أقل من نصف ساعة ويمكن للمريض تناول الطّعام بشكل طبيعي في نفس اليوم. يشعر المريض بالتّوتر والانتفاخ ووجود الغازات في منطقة البطن بعد عمليّة التّنظير.

مالّذي يجب الإنتباه إليه بعد عمليّة التّنظير؟

يتم تقدبم المهدّئات للمريض بعد إجراء تنظير القولون. ولهذا السّبب لا يمكن للمريض القيادة أو البقاء وحيداً بعد العمليّة. سيشعر المريض بالتّعب بعد العمليّة والتّوتّر مما يؤدّي إلى اتّخاذ قارارات صحيّة غير صحيحة. ولهذا السّبب يفضّل ألّا يترك المريض وحيداً بعد العمليّة. يجب على المريض الحصول على قسط جيّد من النّوم والبقاء تحت المراقبة في الوحدة.

  • يجب على المريض تجّنب أي ضغط لباقي اليوم كالذّهاب إلى العمل أو اتّخاذ قارارات مهمّة أو الإهتمام بأطفال أو تناول المشروبات الكحوليّة.
  • للمرضى الّذين قامو فقط بتنظير القولون (بدون أخذ أي خزعة أو استئصال أي ورم)
  • العودة للنّظام الغذائي الإعتيادي في نفس اليوم
  • لا يمكن للمريض قيادة السّيارة أو العودة للعمل أو القيام بأي عمل متعب لمدّة 12 ساعة بعد العمليّة
  • يمكن للمريض العودة إلى استخدام أدوية تمييع الدّم والأسبرين إذا احتاج لذلك في نفس اليوم
  • * للمرضى الّذين قاموا بتنظير القولون بالإضافة إلى استئصال الأورام أو أخذ الخزعات
  • يمكن العودة للنّظام الغذائي الطّبيعي في نفس اليوم إلّا في عدم موافقة الطّبيب على ذلك. يجب عدم تناول الأطعمة المجفّفة مثل الّذرة و الجّوز لمدة 72 (إثنان وسبعين) ساعة على الأقل.
  • يجب عدم الذّهاب إلى العمل أو القيادة أو القيام بأي تمرينات لمدّة 12 ساعة على الأقل بعد العمليّة
  • يجب عدم تناول علاج الأسبرين والأدوية المشابهة لمّدة 7 (سبعة) أيام. عند الحاجة، يمكن استخدام الأسيتاموفين أو الأدوية المشابهة له.
  • لاستخدام أدوية تمييع الدّم يجب مراجعة الطّبيب.

متى يتم استخراج الخزعة (قطعة / عيّنة)؟

خلال إجراء التّنظير وفي حال اشتباه الطّبيب بوجود مشاكل في بعض المناطق داخل الأمعاء يقوم الطّبيب باستخراج الخزعة وذلك لإجراء تحاليل إضافيّة. ولهذا يتم استخدام جهاز خاص للمساعدة باستخراج الخزعة من قناة القولون. يتم تحليل الخزعة المأخوذة في المختبر المخصّص في علم الأمراض.

ماهو الورم؟

أورام منطقة الأمعاء الغليظة (القولون والمستقيم) هي النمو بشكل غير طبيعي لسطح الأمعاء (الغشاء المخاطي) بحيث يظهر ويتشكّل في منطقة تجويف الأمعاء. بعبارة أخرى، يتم تسمية النّتوءات الموجودة على السّطح الدّاخلي للأمعاء الغليظة باسم (أورام). وتسمّى عمليّة التّنظير الّتي تساعد على إزالة هذه النّتوءات باستئصال الأورام. يتم استخدام آلة خاصّة للمساعدة باستئصال الأورام. يختلف طول الأورام الموجودة بين بعض الميليمترات وبعض السنتيمترات. يجب على الطّبيب استئصال هذه الأورام في حال رؤيته لها أثناء قيامه بعملية تنظير القولون ليتم ارسالها فيما بعد لإجراء التّحاليل عليها. وخلال هذه العمليّة لا يشعر المريض بأي ألم.

يستخدم الطّبيب عدّة طرق لاستئصال الأورام عندما يكون حجمها كبير. ففي بعض الحالات تكون عمليّة التّنظير غير فعّالة وذلك بحسب حجم وعدد وموقع هذه الأورام. وفي هذه الحالة يجب على الطّبيب استئصال الأورام الموجودة في الأمعاء الغليظة بواسطة العمل الجّراحي. بشكل عام هذه الأورام لاتسبّب أي آلام أو مشاكل لدى المريض، ولكن في بعض الحالات تترافق هذه الأورام بنزيف داخلي وبعض الآلام. غالباً ما تصنّف هذه الأورام على أنّها أورام حميدة. إلّا أنّه من الضروري استئصال هذه الأورام في وقت مبكّر وذلك لأن تطّورها قد يكون سبباً في حدوث بعض الأمراض الخطيرة كالسّرطان.

ماهي فوائد تنظير القولون؟

يعتبر تنظير القولون أكثر فاعلية في الكشف عن الأورام بشكل مبكّر وبدون الحاجة إلى العمل الجّراحي أو الحاجة للتّعرّض للأشعة المستخدمة في الكشف عن الأورام أو السّرطان المبكّر. تساعد إزالة الأورام على منع حدوث مضاعفات مستقبليّة قد تكون خطيرة لدرجة حدوث نزيف داخلي أو تشكّل الخلايا السّرطانيّة.

يجب على المريض تحذير الطّبيب قبل إجراء تنظير القولون بحاجته لاستخدام بعض الأدوية مثل الأسبيرين أو أدوية تجّلط الدّم والّتي قد تسبّب نزيفاً أو أدوية مرض السّكري. يمكن تناول الطّعام الإعتيادي في نفس اليوم، ويجب الإبتعاد عن التّمارين القاسية لمدّة 12. يجب على المريض عدم تناول الأسبرين لمدّة 7 أيّام في حال تم استئصال الأورام خلال التّنظير، كما ويجب عليه التّشاور مع طبيبه في حال أراد إعادة تناول أدوية تمييع الدّم إضافة إلى ذلك يجب عليه عدم تناول أي دواء للمساعدة في تسهيل التّغوط لمدّة ثلاث أيّام.

هل هناك آثار جانبيّة لعمليّة تنظير القولون؟

هذه العمليّة هي عمليّة آمنة في حال تمّ إجراءها بواسطة مختص. ومن النّادر جدّاً حدوث آثار جانبيّة. من الممكن حدوث فتق في جدار الأمعاء الغليظة وفي هذه الحالة قد يسبّب خروج محتويات الأمعاء إلى البطن ضرار كبير. وفي هذه الحالة سيكون هذا سبباً لحدوث إلتهابات في البطن.

ومن الآثار الجّانبيّة الأخرى هي حدوث نزيف في مكان استئصال الورم. وعادةً ما يتوقّف هذا النّزيف من تلقاء نفسه. يجب على المريض التّواصل مع الطّبيب فوراً في حال حدوث آلام شديدة أو حالات شعور بالبرد أوتقيؤ أو ارتفاع في درجة الحرارة أو خروج دم من المنطقة الشّرجية أو شعور بالقشعريرة.

 تنظير جهاز الهضم

تنظير في جّهاز الهضم العلوي

هي عمليّة لمعالجة وفحص أنبوب مرور الطّعام (المريء) والمعدة وقسم من اللأمعاء الدّقيقة ( الإثنى عشرية). يتم إجراء هذا الفحص بإدخال أنبوب طويل قابل للانحناء ذو ​​قطر صغير و ضوء قوي من الفم. وفي هذه العمليّة يقوم الطّبيب بمراقبة الصّور القادمة من داخل الجّسم للبحث عن أي أمراض أو مشاكل. من الممكن أن يقوم الطّبيب بأخذ عيّنة (خزعة) في حال أراد الحصول على معلومات ولإجراء بعض الفحوصات المخبريّة. يتم أخذ الخزعة بواسطة ملقط صغير أثناء القيام بالتّنظير وبطريقة لا تسبّب أي ألم.

كما ومن الممكن تقديم بعض أنواع العلاج أثناء القيام بعمليّة التّنظير. على سبيل المثال، من الممكن إستئصال الأورام الحميدة واستخراج الأجسام الغريبة، ومن الممكن حقن مناطق النّزيف أو بمواد مساعدة على التّخثّر وتوسيع المناطق المتضيّقة.

 التّجهيز

يجب أن تكون المعدة فرغة بشكل قطعي. ولهذا السّبب من الضّروري عدم تناول أي مأكولات أو مشروبات قبل الإختبار بست ساعات. كما ومن الضّروري تأجيل تناول علاج مرض السّكري لبعد القيام بالفحص. كما ويجب إبلاغ الطّبيب أو الممرضة في حال وجود أي مرض تحسّسي أو أي مرض معدي أو مزمن. يجب إخبار الطّبيب بجميع نتائج عمليّات التّنظير السّأبقة للمريض. وفي حال كان المريض يعاني من مخاوف في هذه المرحلة، فمن الضّروري إبلاغ الطّبيب بأريحيّة تامّة. كما ويجب على المريض انتزاع جميع المعدّات الّتي يتم تركيبها كالعدسات اللاصقة أو الأسنان الإصطناعيّة إضافة إلى النّظارات.

 العملية

سوف يستلقي المريض على طرفه الأيسر في غرفة الفحص. ستقوم الممرّضة بمرافقة المريض في جميع مراحل العمليّة. سيتم رش مخدّر موضعي ومنوّم في منطقة الفم . وفي بعض الأحيان يتم حقن المريض بإبرة وذلك بهدف تهدئته، وعند الضرورة يتم ذلك تحت التّخدير. يتم وضغ جهاز بلاستيكي صغير وذلك بهدف إبقاء الفم مفتوحاً بشكل بسيط وحماية الأسنان.

سيقوم الطّبيب بإدخال جهاز التّنظير عبر الفم وصولاً إلى المعدة. وخلال هذه الخطوة لن يكون هناك أي شعور بالألم أو أي تأثير على التّنفّس. تستغرق فترة فحص المعدة 5 دقائق. يساعد ضبط العمليّة على التّقليل من فترة العمليّة. ومن الممكن أن يقوم الطّبيب بإدخال الهواء إلى المعدة وذلك لتوفير رؤية أفضل أثناء الفحص. سيتم شفط هذه الهواء عند الإنتهاء من الفحص.

 بعد العمليّة

سيقوم المريض بالاستلقاء في غرفة الاستراحة لمدّة 30 دقيقة على الأقل بعد العمليّة. يجب عدم تناول أي طعام سائل أو صلب وذلك لاستعادة القدرة على البلع بعد تأثير التّخدير الموضوعي (تستغرق نصف ساعات). بعد انتهاء هذه الفترة يمكنكم تناول الطّعام بشكل طبيعي. من الممكن أن يكون هناك بعض الآلام بعد الفحص. ومن الممكن أن يشعر المريض ببعض الإنتفاخ وذلك بسبب بقاء بعض الهواء في المعدة. ستزول جميع هذا الآلام بعد فترة قصيرة وليس هناك داعي للقيام بأي علاج.

في حال قام المريض بتناول بعض الأدوية المهدّئة سيحتاج لمساعد ليقوم بنقله إلى المنزل. ينصح بالحصول على قدر كافي من الرّاحة لبقية اليوم بعد العودة إلى المنزل. من الممكن أن يستغرق التّخدير فترة أطول مما يعتقد المريض. إضافة إلى ذلك لا يمكن للمريض القيادة أو استخدام الآلات الثّقيلة أو اتّخاذ أي قرارات مهمّة أو تناول المشروبات الكحوليّة.

ماهي الفترة الّتي تظهر بها النّتائج؟

بشكل عام يقوم الطبيب بإخبار المريض بالنّتائج فوراً بعد العمليّة وعند استيقاظ المريض. في حال إجراء أي اختبار للمكروبات (اختبار هيليكوباكت) يجب انتظار النّتائج لمدّة 24 ساعة. وفي حال تمّ أخذ خزعة يجب انتظار النّتائج لمدّة اسبوع واحد. وفي حال تمّ تطبيق التّخدير من الأفضل أن يرافق المريض شخص مساعد أثناء اللقاء مع الطّبيب. وذلك لضمان عدم نسيان المريض لأي شيء قد يقوله الطّبيب وللتّأكيد على تذكّر جميع التّفاصيل بشكل جيّد. كما ويجب على المريض مناقشة تفاصيل النّتائج وماهي طريقة العلاج الّتي يوصي بها الطّبيب.

الدّكتور الجّراح هاكي كوسي
أخصّائي جراحة عامّة